Topic: Mourning the Death of a Family Member for 3 days   (No-18036)

Q If someone's aunt passes away, is it obligatory for them to mourn her death for three days? Are they prohibited from performing certain actions during the mourning period?

aIn the case described in the question, it is permissible for the family and relatives of the deceased woman to mourn her (express grief and sorrow over her death) for three days. Mourning for more than three days is not allowed.
Thus, the Prophet (peace be upon him) said: "It is not permissible for a woman who believes in Allah and the Last Day to mourn for anyone for more than three days, except for her husband's death, for which the mourning period is four months and ten days." (Sunan Tirmidhi, Hadith No: 1195)
During the mourning period, one should avoid engaging in actions that the Shariah has forbidden, such as:
1) Crying or wailing over the deceased with a loud voice.
2) Slapping one's face.
3) Tearing one's collar and clothes.
4) Putting dirt on one's head.
5) (For women) Standing on the streets while in an uncovered state.
6) Arranging a feast for those who come to offer condolences to the bereaved family.
Thus, in a hadith, the Prophet (peace be upon him) said: "He who slaps the cheeks, tears the clothes, and follows the traditions of the Days of Jahiliyyah is not from us." (Sahih al-Bukhari, Hadith No: 1298)

۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
دلائل:

صحیح البخاری: (رقم الحدیث: 1298، 82/2، ط: دار طوق النجاۃ)
حدثنا عمر بن حفص حدثنا ابي حدثنا الاعمش عن عبد الله بن مرة عن مسروق عن عبد الله رضي الله عنه قال : قال النبي صلي الله عليه وسلم: ليس منا من ضرب الخدود وشق الجيوب ودعا بدعوي الجاهلية.

سنن الترمذي: (ابواب الطلاق، رقم الحديث: 1195، ط: مطبعة مصطفي البابي)
قالت زينب: دخلت علي ام حبيبة زوج النبي صلي الله عليه وسلم حين توفي ابوها ابو سفيان بن حرب فدعت بطيب فيه صفرة خلوق او غيره فدهنت به جارية ثم مست بعاضيها ثم قالت : والله مالي بالطيب من حاجة غير اني سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول : لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر ان تحد علي ميت فوق ثلاثة ايام الا علي زوج اربعة اشهر وعشرا.

الهندية: (مسائل في التعزية، 167/1، ط: دار الفکر)
ولا بأس لاهل المصيبة ان يجلسوا في البيت او في مسجد ثلاثة ايام والناس ياتونهم ويعزونهم ويكره الجلوس علي باب الدار ومايصنع في بلاد العجم من فرش البسط والقيام علي قوارع الطرق من اقبح القبائح. كذا في الظهيرية.
واما النوح العالي فلا يجوز والبكاء مع رقة القلب لابأس به ويكره للرجال تسويد الثياب وتمزيقها للتعزية
ولا باس للتسويد للنساء. واما تسويد الخدود والايدي
وشق الجيوب وخدش الوجوه ونشر الشعور ونثر التراب علي الرؤوس والضرب علي الفخذ والصدر وايقاد النار علي القبور فمن رسوم الجاهلية والباطل والغرور. كذا في المضمرات.
ولا باس بان يتخذ لاهل الميت طعام كذا في التبيين.
ولا يباح اتخاذ الضيافة عند ثلاثة ايام كذا في التاتارخانية.

Allah the Almighty knows best.
Darul ifta Al-Ikhlas, Karachi.

Print Full Screen Views: 19 Jun 06, 2024

Find here answers of your daily concerns or questions about daily life according to Islam and Sharia. This category covers your asking about the category of Funeral & Jinaza

Managed by: Hamariweb.com / Islamuna.com

Copyright © Al-Ikhalsonline 2024.