Topic: Ruling on Attending a Feast Arranged by the Bride's Side Before the Wedding    (No-14660)

Q Respected Mufti Sahib,I am writing to you to seek your guidance on the following matter.
In our culture, it is customary for the bride's family to arrange a feast (similar to a Walima) two to three days before the wedding. This feast is announced door-to-door, and the guests are expected to bring gifts and cash for the bride. Is it permissible to attend such a feast?

a It should be clear that it is Sunnah for the groom's side to arrange a wedding feast (Walima) on the occasion of marriage. However, it is not Sunnah for the bride's side to arrange a feast. However, if the bride's side arranges a feast at their own expense and with their free will and consent, then it is permissible, provided that they do not consider this feast as obligatory. Furthermore, if there is no coercion or family pressure from anyone in this type of permissible feast, then it is also permissible to attend it.

۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
دلائل:

شعب الإيمان للبيهقي: (رقم الحديث: 5105، ط: مكتبة الرشد بالرياض)‏
عن أبي حرة الرقاشي، عن عمه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " لا ‏يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه "‏‎.‎

مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح: (1974/5، ط: دار الفكر)‏
‏(" لا يحل مال امرئ ") أي: مسلم أو ذمي (" إلا بطيب نفس ") أي: بأمر ‏أو رضا منه.‏

الفتاوى الهندية: (343/5، ط: دار الفکر)‏
لا ينبغي التخلف عن إجابة الدعوة العامة كدعوة العرس والختان ونحوهما، وإذا ‏أجاب، فقد فعل ما عليه أكل أو لم يأكل، وإن لم يأكل فلا بأس به والأفضل ‏أن يأكل لو كان غير صائم، كذا في الخلاصة.‏

عمدة الرعاية بتحشية شرح الوقاية: (71/9، ط: مركز العلماء العالمي للدراسات ‏وتقنية المعلومات)‏
وإنما أطلقه المصنف - رضي الله عنه - نظرا إلى أن للأطعمة أنواعا: الوليمة: ‏وهو طعام العرس، والخرس: وهو طعام الولادة، والعقيقة: وهو عند حلق شعر ‏المولود، والإغدار: وهو طعام الختان، والحناقة: وهو الطعام عند ختم الصبي ‏حفظ القرآن، والملاك: وهو الطعام عند التزوج، والمأدبة: وهو طعام صنع ‏الدعوة بلا سبب، والوكيرة: وهو الطعام عند فراغ البنيان، والنقيعة: وهو طعام ‏القادم من سفره، والوضيحة: وهو طعام المصيبة، والعتيرة: شاة كانوا يذبحونها ‏لالهتم، ونظمها بعض الفضلاء، وذكر هذا النظم العلامة الطحطاوي في ‏حاشيته، وغيره، والوليمة قد تعم كل طعام هيئ على طريق الدعوة، كما لا ‏يخفى على من له نظر إلى المحاورات، ومن قيده بكون الطعام للوليمة نظر إلى ‏هذا التعميم، والله عليم حكيم.‏

واللہ تعالٰی اعلم بالصواب ‏
دارالافتاء الاخلاص،کراچی

Print Full Screen Views: 205 Feb 07, 2024

Find here answers of your daily concerns or questions about daily life according to Islam and Sharia. This category covers your asking about the category of Bida'At & Customs

Managed by: Hamariweb.com / Islamuna.com

Copyright © Al-Ikhalsonline 2024.