عنوان: عید میلاد النبی ﷺ کی شرعی حیثیت(2402-No)

سوال: عید میلاد النبی ﷺ کی شرعی حیثیت کیا ہے؟ رہنمائی فرمادیں۔

جواب: جناب رسول اللہ ﷺ کی سیرت مبارکہ ،آپ ﷺ کی ولادت،آپ ﷺکے اخلاق وشمائل ،آپ ﷺ کی صورت وسیرت کا تذکرہ اگر کسی دن یا تاریخ کو متعین کیے بغیر کیا جائے تو شرعا اس میں کوئی حرج نہیں ہے، البتہ مروّجہ جشنِ عید میلاد النبی ﷺ کی شریعت میں کوئی اصل نہیں ہے، لہذا اس سے اجتناب کیا جائے۔

۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
دلائل:

رأس السنة هل نحتفل: (84/1، ط: دار الخلفاء الراشدين)
وإما أن تكون التهنئة في أزمان معينة كالأعياد والأعوام والأشهر والأيام، وهذا يحتاج إلى بيان وتفصيل، وتفصيله كما يلي:
- أما الأعياد عيد الأضحى وعيد الفطر فهذا واضح لا إشكال فيه وهو ثابت عن جمع من الصحابة.
- وأما الأعوام فكالتهنئة بالعام الهجري الجديد أو ما يسمى رأس السنة الهجرية.
- وأما الأشهر فكالتهنئة بشهر رمضان، وهذا له أصل والخلاف فيه مشهور.
- وأما الأيام فكالتهنئة بيوم ميلاد النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - أو بيوم الإسراء والمعراج وما شابه ذلك، والحكم فيه معروف وهو من البدع لارتباطه بمناسبات دينية مبتدعة.
وكل هذه التهاني ماعدا الأول منها لم يثبت فيها شيء عن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - ولا عن الصحابة الكرام ولا عن أحد من السلف مع أن موجبها انعقد في زمن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - والصحابة - رضي الله عنهم - ولم يوجد المانع ومع ذلك لم ينقل عن أحد منهم أنه فعل ذلك بل قصروا التهنئة على العيدين فقط۔

الإبداع في مضار الابتداع لعلي محفوظ: (ص: 251، ط: دار الاعتصام)
قيل: أول من أحدثها بالقاهرة الخلفاء الفاطميون في القرن الرابع فابتدعوا ستة موالد: المولد النبوى، ومولد الإمام على رضي الله عنه، ومولد السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها، ومولد الحسن والحسين رضي الله عنهما، ومولد الخليفة الحاضر. وبقيت هذه الموالد على رسومها إلى أن أبطلها الأفضل بن أمير الجيوش، ثم أعيدت في خلافة الآمر بأحكام الله في سنة أربع وعشرين وخمسمائة بعدما كاد الناس ينسونها، وأول من أحدث المولد النبوى بمدينة اربل الملك المظفر أبو سعيد في القرن السابع، وقد استمر العمل بالموالد إلى يومنا هذا وتوسع الناس فيها وابتدعوا بكل ما تهواه أنفسهم وتوحيه إليهم شياطين الإنس والجن.

واللہ تعالی اعلم بالصواب
دارالافتاء الاخلاص،کراچی

Print Full Screen Views: 5565 Nov 04, 2019
eid melaad un nabi ki haqeeqat or shari hesiyat, The Reality and Legal Status of Eid Milad-un-Nabi

Find here answers of your daily concerns or questions about daily life according to Islam and Sharia. This category covers your asking about the category of Bida'At & Customs

Managed by: Hamariweb.com / Islamuna.com

Copyright © Al-Ikhalsonline 2024.