عنوان: رشوت میں لی ہوئی رقم جرمانہ میں ادا کرنا(10373-No)

سوال: کسی پالیسی میں رقم ادا کرنی تھی، وقت پر ادا نہیں کی گئی ہے، اس وجہ سے جرمانہ لگا ہے تو کیا رشوت کے پیسوں سے جرمانہ ادا کر سکتے ہیں؟

جواب: واضح رہے کہ رشوت میں لی ہوئی رقم ناجائز اور حرام ہے، اس کا کسی بھی طرح استعمال جائز نہیں ہے، بلکہ ‏اس کا حکم یہ ہے کہ اصل مالکان تک پہنچادی جائے، لیکن اگر اصل مالک معلوم نہ ہوں یا كسی بھی وجہ سے ان تک ‏رقم پہنچانا ممکن نہ ہو تو بلا نیت ِثواب فقراء اور مساکین پر صدقہ کیاجائے۔
لہذا مذکورہ صورت میں جرمانہ کی مد میں رشوت کی رقم استعمال کرنا جائز نہیں ہے۔‏
اور جہاں تک مالی جرمانہ کا تعلق ہے تو اس کی اکثر صورتیں ناجائز ہیں، لہٰذا جو بھی جائز پالیسی وغیرہ لی ‏جائے، اس میں پوری کوشش کرکے بروقت رقم ادا کی جائے، تاکہ مالی جرمانہ کی نوبت نہ آئے۔

۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
دلائل:

فقه البيوع: (‏1006/2، ط: مكتبه معارف القرآن)
أمّا فى بيان القسم الأوّل، نُعبّر عن جميع العقود الباطلة فيما يأتى بالمغصوب ‏والّذى يقبض هذاالمال الحرام بالغاصب. وذلك لسهولة التّعبير. ويشمل هذا ‏التّعبير كلَّ مالٍ حرامٍ لايملكه المرأ فى الشّرع، سواءٌ كان غصباً أو سرقةً أو رشوةً ‏أو رباً فى القرض، أو مأخوذاً ببيعٍ باطل.‏
وإنّه حرامٌ للغاصب الانتفاعُ به أو التّصرّفُ فيه، فيجبُ عليه أن يرُدّه إلى ‏مالكه، أو إلى وارثه بعد وفاتِه، وإن لم يُمكن ذلك لعدم معرفةِ المالك أو وارثه، ‏أولتعذّر الرّدّ عليه لسببٍ من الأسباب ، وجب عليه التّخلّصُ منه بتصدّقه عنه ‏من غير نيّةِ ثوابِ الصّدقةِ لنفسه. وهذا الحكمُ عامٌّ سواءٌ أكان المغصوبُ عرْضاً ‏أم نقداً، لأنّ النّقودَ تتعيّنُ فى الغُصوب حتّى عند الحنفيّة الّذين يقولون بعدم ‏تعيّن النّقود، كما مرّ تحقيقُه ثم إن كان المغصوب قائما عند الغاصب بعينه، ‏تتعدى حرمته إلى من يأخذه من الغاصب شراءً أو هبةً أو إرثاً، وهو يعلم أنه ‏مغصوب.‏

رد المحتار‎:‎‏ (385/6، ط: دار الفکر)‏
وعلى هذا قالوا لو مات الرجل وكسبه من بيع الباذق أو الظلم أو أخذ الرشوة ‏يتورع الورثة، ولا يأخذون منه شيئا وهو أولى بهم ويردونها على أربابها إن ‏عرفوهم، وإلا تصدقوا بها لأن سبيل الكسب الخبيث التصدق إذا تعذر الرد ‏على صاحبه اه

الفتاوى الهندية: (349/5، ط: دار الفکر)‏
والسبيل في المعاصي ردها وذلك هاهنا برد المأخوذ إن تمكن من رده بأن عرف ‏صاحبه وبالتصدق به إن لم يعرفه ليصل إليه نفع ماله إن كان لا يصل إليه ‏عين ماله‎.‎

والله تعالىٰ أعلم بالصواب ‏
دارالإفتاء الإخلاص،کراچی

Print Full Screen Views: 357 Mar 14, 2023
rishwat me li / lee hui raqam jurmane me ada karna

Find here answers of your daily concerns or questions about daily life according to Islam and Sharia. This category covers your asking about the category of Loan, Interest, Gambling & Insurance

Managed by: Hamariweb.com / Islamuna.com

Copyright © Al-Ikhalsonline 2024.