عنوان: جناب رسول اللہ ﷺ کے نام مبارک کے ساتھ اردو یا عربی میں محض ’’صلعم‘‘ یا’’ص‘‘ لکھنے کا حکم (9456-No)

سوال: کیا حضورﷺ کے نام کے ساتھ کتاب کی کمپوزنگ میں ﷺ لکھنا ضروری ہے یا صرف "ص" سےکام چل سکتا ہے؟

جواب: جناب رسول اللہ ﷺ کے نام مبارک کے ساتھ اردو یا عربی میں محض ’’صلعم‘‘ یا’’ص‘‘ یا انگریزی میں (pbuh) لکھنا خلافِ ادب ہے اور اس سے درود شریف کا فائدہ بھی حاصل نہیں ہوتا ہے، حافظ ابن صلاحؒ نے امام حمزہ کنانیؒ کا قول نقل کیا ہے کہ میں رسول اللہ ﷺ کے نام نامی کے بعد "ﷺ" لکھا کرتا تھا تو خواب میں جناب رسول اللہ ﷺ کی زیارت ہوئی، آپ ﷺ نے فرمایا: تم مجھ پر مکمل درود کیوں نہیں بھیجتے؟ امام حمزہ فرماتے ہیں کہ اس کے بعد میں نے مکمل "ﷺ" لکھنے کا اہتمام رکھا۔ اس لیے جناب رسول اللہ ﷺ کے نام مبارک کے ساتھ پورا درود شریف لکھنے اور پڑھنے کا اہتمام کرنا چاہیے۔

۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
دلائل:

مقدمة ابن الصلاح: (ص: 189، ط: دار الفكر)
ينبغي له أن يحافظ على كتبة الصلاة والتسليم على رسول الله صلى الله تعالى عليه وسلم عند ذكره، ولا يسأم من تكرير ذلك عند تكرره، فإن ذلك من أكبر الفوائد التي يتعجلها طلبة الحديث، وكتبته، ومن أغفل ذلك حرم حظا عظيما، وقد روينا لأهل ذلك منامات صالحة.
وما يكتبه من ذلك فهو دعاء يثبته لا كلام يرويه، فلذلك لا يتقيد فيه بالرواية، ولا يقتصر فيه على ما في الأصل۔۔۔وروي عن علي بن المديني، وعباس بن عبد العظيم العنبري، قالا: " ما تركنا الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم في كل حديث سمعناه، وربما عجلنا فنبيض الكتاب في كل حديث حتى نرجع إليه "، والله أعلم.ثم ليتجنب في إثباتها نقصين:
أحدهما: أن يكتبها منقوصة صورة، رامزا إليها بحرفين، أو نحو ذلك.
والثاني: أن يكتبها منقوصة معنى، بأن لا يكتب (وسلم)، وإن وجد ذلك في خط بعض المتقدمين. سمعت أبا القاسم منصور بن عبد المنعم، وأم المؤيد بنت أبي القاسم بقرائتي عليهما قالا: سمعنا أبا البركات عبد الله بن محمد الفراوي لفظا، قال: سمعت المقرئ ظريف بن محمد يقول: سمعت عبد الله بن محمد بن إسحاق الحافظ قال: سمعت أبي يقول: ... سمعت حمزة الكناني يقول: كنت أكتب الحديث، وكنت أكتب عند ذكر النبي " صلى الله عليه " ولا أكتب " وسلم "، فرأيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم في المنام، فقال لي: ما لك لا تتم الصلاة علي؟ قال: فما كتبت بعد ذلك " صلى الله عليه " إلا كتبت " وسلم ".

فتح المغيث للسخاوي: (71/3، ط: مكتبة السنة)
(واجتنب) أيها الكاتب (الرمز لها) أي: للصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم في خطك، بأن تقتصر منها على حرفين ونحو ذلك، فتكون منقوصة صورة، كما يفعله الكسائي والجهلة من أبناء العجم غالبا وعوام الطلبة، فيكتبون بدلا عن صلى الله عليه وسلم: ص، أو صم، أو صلم، أو صلعم، فذلك لما فيه من نقص الأجر لنقص الكتابة خلاف الأولى، وتصريح المصنف فيه وفيما بعده بالكراهة ليس على بابه.
وقد روى النميري عن أبيه قال: كتب رجل من العلماء نسخة من (الموطأ) وتأنق فيها لكنه حذف منها الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم حيث ما وقع له فيه ذكر، وعوض عنها: ص، وقصد بها بعض الرؤساء ممن يرغب في شراء الدفاتر، وقد أمل أن يرغب له في ثمنه، ودفع الكتاب إليه فحسن موقعه، وأعجب به، وعزم على إجزال صلته، ثم إنه تنبه لفعله ذلك فيه، فصرفه وحرمه وأقصاه، ولم يزل ذلك الرجل محارفا مقترا عليه، لكن وجد بخط الذهبي وبعض الحفاظ كتابتها هكذا صلى الله علم، وربما اقتفيت أثرهم فيه بزيادة لام أخرى قبل الميم مع التلفظ بهما غالبا، والأولى خلافه.

واللہ تعالٰی اعلم بالصواب
دارالافتاء الاخلاص،کراچی

Print Full Screen Views: 1255 May 13, 2022
janabe Rasulullah / Rasolollah / Hazrat Muhammad salalaho alihe wasalam ke / kay naam e mubarak ke / kay sath urdu ya arbi me / may mehez ’’صلعم‘‘ya’’ص‘‘ likhne ka hokom / hokum

Find here answers of your daily concerns or questions about daily life according to Islam and Sharia. This category covers your asking about the category of Prohibited & Lawful Things

Managed by: Hamariweb.com / Islamuna.com

Copyright © Al-Ikhalsonline 2024.