عنوان: مشہور دعاء انس رضی اللہ عنہ کی تحقیق و تخریج (9490-No)

سوال: السلام علیکم، مفتی صاحب! دعائے انس تصدیق شدہ کونسی ہے؟ رہنمائی فرمادیں۔

جواب: دعاء انس صحیح ہے، اس کے پڑھنے کی اجازت ہے، متن میں کوئی ایسے الفاظ نہیں ہیں، جن پر شرعا کوئی گرفت ہو، اس کی أسانید میں اگرچہ ضعف ہے، لیکن تعدد طرق سے ضعف کا انجبار ہوجائے گا، اور اس کے الفاظ کے شواہد بھی احادیث میں وارد ہیں۔
یہ دعا مشہور صحابی حضرت انس بن مالک رضی اللہ عنہ سے مروی ہے، آپ رسول اللہ صلی اللہ علیہ وسلم کے خادم خاص ہیں، آپ نے دس سال حضور صلی اللہ علیہ وسلم کی خدمت کی ہے۔
دعا کا واقعہ یہ ہے کہ: ایک دن حضرت انس رضی اللہ عنہ حجاج بن یوسف ثقفی کے پاس بیٹھے ہوئے تھے، حجاج نے اپنے اصطبل خانہ کے گھوڑوں کا معاینہ کرواکر تفاخرا ً حضرت انس سے دریافت کیا کہ : کیا حضور ﷺ کے یہاں بھی ایسے گھوڑے تھے؟ حضرت انس رضی اللہ عنہ نے کہا : حضور ﷺ کے گھوڑے تو جہاد کے لئے تھے، فخر و غرور ونمائش کے لئے نہیں تھے، اس جواب پر حجاج آپ پر غضب ناک ہوگیا، اور اس نے کہا کہ: اے انس اگر تو نے پیغمبر خدا ﷺ کی خدمت نہ کی ہوتی اور امیر المومنین عبدالملک بن مروان کا خط تمہاری سفارش میں نہ آیا ہوتا کہ اس نے تمہارے ساتھ رعایت کرنے کے بارے میں لکھا ہے، تو میں تمہارے ساتھ وہ کچھ کرتا جو میرا دل چاہتا۔ حضرت انس رضی اللہ عنہ نے فرمایا! نہیں اللہ کی قسم تو ہرگز میرے ساتھ کچھ نہیں کر سکتا اور میری جانب بری آنکھ سے نہیں دیکھ سکتا، بلاشبہ میں نے رسول ﷺ سے چند کلمات کو سن رکھا ہے، میں ہمیشہ ان کلمات کی پناہ میں رہتا ہوں اور ان کلمات کے طفیل میں کسی بادشاہ کے غلبہ اور شیطان کی برائی سے نہیں ڈرتا، حجاج یہ سن کر ہیبت زدہ ہوگیا اور ایک ساعت کے بعد سر اٹھا کر کہا: اے ابو حمزہ وہ کلمات مجھے سکھا دو۔ حضرت انس رضی اللہ عنہ نے کہا کہ: نہیں میں ہرگز وہ کلمات تمہیں نہیں سکھاؤں گا، کیوں کہ تم اس کے اہل نہیں ہو۔
جب حضرت انس رضی اللہ عنہ کی رحلت کا وقت قریب آیا، تو آپ کے خادم حضرت ابان رضی اللہ عنہ کے استفسار پر آپ نے ان کو یہ کلمات سکھائے اور کہا کہ انہیں صبح و شام پڑھا کر، اللہ تعالیٰ تجھے ہر آفت سے حفاظت میں رکھے گا۔
دعاء کے کلمات مختلف کتابوں میں کمی بیشی کے ساتھ اس طرح ہیں:
"اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، بِسْمِ اللَّهِ عَلَى نَفْسِي وَدِينِي، بِسْمِ اللَّهِ عَلَى أَهْلِي وَمَالِي، بِسْمِ اللَّهِ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ أَعْطَانِي رَبِّي، بِسْمِ اللَّهِ خَيْرِ الْأَسْمَاءِ، بِسْمِ اللَّهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ دَاءٌ، بِسْمِ اللَّهِ افْتَتَحْتُ، وَعَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْتُ، اللَّهُ اللَّهُ رَبِّي، لَا أُشْرِكُ بِهِ أَحَدًا، أَسْأَلُكَ اللَّهُمَّ بِخَيْرِكَ مِنْ خَيْرِكَ، الَّذِي لَا يُعْطِيهُ أَحَدٌ غَيْرُكَ، عَزَّ جَارُكَ، وَجَلَّ ثَنَاؤُكَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ، اجْعَلْنِي فِي عِيَاذِكَ مِنْ شَرِّ كُلِّ سُلْطَانٍ، وَمِنْ كُلِّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ، وَمِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ، إِنَّ وَلِيَّيَ اللَّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ، وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ، فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ: حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلهَ إِلَّا هُوَ، عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ اللّٰهم إني أستَجيرُك مِنْ شَرِّ جَمِيعِ كُلِّ ذِي شَرٍّ خَلَقْتَهُ، وَأَحْتَرِزُ بِكَ مِنْهُمْ، وَأُقَدِّمُ بَيْنَ يَدَيَّ: بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ، اللَّهُ الصَّمَدُ، لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ، وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ}، وَمِنْ خَلْفِي مِثْلَ ذَلِكَ، وَعَنْ يَمِينِي مِثْلَ ذَلِكَ، وَعَنْ يَسَارِي مِثْلَ ذَلِكَ، وَمِنْ فَوْقِي مِثْلَ ذَلِكَ ، وَمِنْ تَحْتِي مِثْلَ ذَلِكَ. وَصَلَّى اللَّهُ عَلَى مُحَمَّدٍ".
واقعہ کی تخریج:
1- عمل اليوم والليلة لابن السني (ص: 307)
2- الدعاء للطبراني (ص: 323)
3- الفوائد المنتقاة لابن السماك (ص: 27)
4- المنتظم في تاريخ الملوك والأمم (6/ 339)
5- تاريخ دمشق لابن عساكر (52/ 259)
6- مجموع رسائل الحافظ العلائي (ص: 358)
7- الخصائص الكبرى (2/ 298) 8- سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد (10/ 228)
واقعہ کی أسانید:
أبان بن أبي عياش، عن أنس بن مالك رضي الله عنه ۔
عمل اليوم والليلة لابن السني (ص: 307)، تاريخ دمشق لابن عساكر (52/ 259) الخصائص الكبرى (2/ 298) ، سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد (10/ 228)۔

مُحَمَّدُ بْنُ سَهْل بن عُمَيرٍ القصَّارُ، عن أبِيهِ ، عَن أَنَس بْنِ مَالِكٍ
(الدعاء للطبراني ص: 323) ، مجموع رسائل الحافظ العلائي (ص: 358) ، المنتظم في تاريخ الملوك والأمم ( 6/ 339)

3- يَحْيَى بْنُ عَبَّادِ بْنِ عَبْدِ الْحَمِيدِ بْنِ أَبِي أَسْمَاءَ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ جَدِّهِ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ
(الثاني من الفوائد المنتقاة لابن السماك ص: 27)

4- عبد الملك بن خصاف الجزري ، عن خصيف بن عبد الرحمن الجزري ، عن أنس
شرف المصطفى للخركوشي 5/7

5- علاء بن زيد الثقفي ، عن أنس
مجموع رسائل الحافظ العلائي (ص: 359) بدون سند.

أسانید کا حال:
ابان بن أبی عیاش تو متروک ہے، تو اس کی روایت اگر تفرد ہو، تو شدید الضعف ہوگی، لیکن بقیہ اسانید کے راویوں کی متابعت کی وجہ سے ضعف میں تخفیف ہوگی، بقیہ اسانید وطرق سے ناواقفیت کی بناء پر بعض حضرات نے اس روایت کو باطل قرار دیا، جو صحیح نہیں ہے۔
محمد بن سہل بن عمیر قصار کی توثیق مسلمۃ بن قاسم سے زین الدین قاسم بن قطلوبغا نے کتاب (الثقات: ۸ /۳۲۹) میں نقل کی ہے، البتہ ان کے والد کا حال معلوم نہیں ہے۔
یحیی بن عباد، اس کے باپ دادا کا بھی حال معلوم نہیں ہے، کتابوں میں ترجمہ (تعارف) نہیں ملا، تو سند میں مجاہیل کی وجہ سے ضعیف مانی جائے گی۔
چوتھی سند کا حال ٹھیک ہے، کسی راوی میں جرح شدید نہیں ہے، تو اس کا اعتبار کرسکتے ہیں۔
پانچویں سند بھی غیر معتبر ہے، علاء بن زید متروک منکر الحدیث ہے۔
متن حدیث کے شواہد:
ظالم حاکم سے اندیشہ کے وقت پڑھنے کی جو دعائیں وارد ہیں، ان میں اس طرح کے الفاظ منقول ہیں، جو زیر بحث روایت کی تایید کرسکتے ہیں، مثال کے طور پر:
حديث عبد الله بن مسعود رضی اللّٰہ عنہ:
«إِذَا تَخَوَّفَ أَحَدُكُمُ السُّلْطَانَ فَلْيَقُلِ: اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعِ، وَرَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ، كُنْ لِي جَارًا مِنْ شَرِّ فُلَانِ بْنِ فُلَانٍ " - يَعْنِي الَّذِي يُرِيدُ - " وَشَرِّ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ، وَأَتْبَاعِهِمْ أَنْ يُفْرُطَ عَلَيَّ أَحَدٌ مِنْهُمْ، عَزَّ جَارُكَ، وَجَلَّ ثَنَاؤُكَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ»
رواه ابن أبي شيبة، والطبراني في الدعاء 1056، والبخاري في الأدب. 707 وهو شاهد لا بأس به إلا أنه روي مرفوعا وموقوفا.

حديث عبد اللہ بن عمر رضی اللّٰہ عنہما:
إِذَا خِفْتَ سُلْطَانًا أَوْ غَيْرَهُ، فَقُلْ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ الْحَلِيمُ الْكَرِيمُ، سُبْحَانَ رَبِّ السَّمَوَاتِ السَّبْعِ وَرَبِّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ، عَزَّ جَارُكَ، وَجَلَّ ثَنَاؤُكَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ۔
رواه ابن السني في عمل اليوم والليلة (345) وهو شاهد ضعيف.

حديث عبد اللہ بن عباس رضی اللّٰہ عنہما:
إِذَا أَتَيْتَ سُلْطَانًا مَهِيبًا تَخَافُ أَنْ يَسْطُوَ بِكَ فَقُلِ: اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِهِ جَمِيعًا، اللَّهُ أَعَزُّ مِمَّا أَخَافُ وَأَحْذَرُ، وَأَعُوذُ بِاللَّهِ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمُمْسِكِ السَّمَاوَاتِ السَّبْعِ أَنْ يَقَعْنَ عَلَى الْأَرْضِ إِلَّا بِإِذْنِهِ، مِنْ شَرِّ عَبْدِكَ فُلَانٍ، وَجُنُودِهِ، وَأَتْبَاعِهِ، وَأَشْيَاعِهِ مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ، إِلَهِي كُنْ لِي جَارًا مِنْ شَرِّهِمْ، جَلَّ ثَنَاؤُكَ، وَعَزَّ جَارُكَ، وَتَبَارَكَ اسْمُكَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ (ثَلَاثُ مَرَّاتٍ).
رواه البخاري في الأدب المفرد 708 وابن أبي شيبة 29177 والطبراني في الدعاء 1060. وهو شاهد لا بأس به، رجاله رجال الصحيح.

اسی طرح (بِسْمِ اللَّهِ عَلَى نَفْسِي وَدِينِي، بِسْمِ اللَّهِ عَلَى أَهْلِي وَمَالِي ) معرفۃ الصحابہ لأبی نعيم (1/ 438) میں بدر بن عبد اللہ مزنی رضی اللہ عنہ کی روایت میں ہیں ۔
(بِسْمِ اللَّهِ خَيْرِ الْأَسْمَاءِ) التحیات کی روایات میں حضرت عمر کی روایت سے منقول ہیں، السنن الكبرى للبيهقي (2/ 203)
(بِسْمِ اللَّهِ خَيْرِ الْأَسْمَاءِ بسْمِ اللَّهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ دَاءٌ) مصنف ابن ابی شيبہ(5/ 138)میں حديث24500.

ھذا ما تیسر جمعہ وترتیبہ، والعلم عند اللہ۔
مأخوذ بتصرف یسیر از "الأجوبۃ المستحسنۃ فی تحقیق الأحادیث المشتہرۃ فی الألسنۃ"

تحقیق: حضرت مولانا الشیخ محمد طلحہ بلال احمد منیار حفظہ اللہ تعالیٰ، تلمیذ رشید الشیخ عبد الفتاح ابو غدہ قدس سرہ

۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
تخریج الحدیث:

1- من طريق عبد الملك بن خصاف بن عبد الرحمن، عن خصيف، عن أنس: شرف المصطفى للخركوشي: (جامع أبواب الأدعية والأذكار التي كان يقولها النبي صلى الله عليه وسلم/ باب ما دعا به رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه ولأمّته باللّيل والنّهار، وأمر أن يدعى به، 5/ 7، رقم الحدیث: (1921)، ط: دار البشائر)
حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيْمُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ يَحْيَى العَدْلُ رَحِمَهُ اللهُ إِمْلَاءً، أَنَا أَبُو مُحَمَّدٍ الحَسَنُ بْنُ مُحَمَّدٍ اللَّبَّادُ، ثَنَا أَبُو نَصْرٍ اللَّيْثُ بْنُ الجِنِّيَّةِ النَّيْسَابُوِرِيُّ، وَكَانَ كَتَبَ عَنِ النَّضْرِ بْنِ شُمَيْلٍ، ثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ مُسَلَّمٍ الدِّمَشْقِيُّ، ثَنَا عَبْدُ المَلِكِ بْنُ خَصَّافِ بْنِ عَبْدِ الرَّحَمَنِ، عَنْ خُصَيْفٍ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ: قَدِمْتُ عَلَى الحَجَّاجِ بْنِ يُوسُفَ فِي حَاجَةٍ لِي، فَأَقَمْتُ أَيَّامًا أَخْتَلِفُ إِلَيْهِ فَلَا يَأْذَنُ لِي، قَالَ: فَجِئْتُ يَوْمًا فَوَقَفْتُ عَلَى بَابِهِ، فَصِحْتُ: أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ، فَسَمِعَ صَوْتِي فَأَدْخَلَنِي، فَإِذَا هُوَ يُعْرَضُ خَيْلًا لَهُ، وَإِذَا كَرَاسِيُّ مَوْضُوعَةٌ، فَأَشَارَ إِلَى كُرْسِيٍّ مِنْهَا، فَجَلَسْتُ عَلَيْهِ، فَمَا اسْتَقْرَرْتُ جَالِسًا حَتَّى قَالَ لِي: يَا أَنَسُ، أَيْنَ هَذَا الخَيْلُ مِنْ خَيْلِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قَالَ أَنَسٌ: فَانْتَشَرَ مَنْخِرَايَ، وَارْتَفَعَتْ قَصَبَةُ أَنْفِي مِنْ شِدَّةِ الغَضَبِ، فَقُلْتُ لَهُ: يَا ابْنَ أُمِّ الحَجَّاجِ، مَا ذِكْرُكَ خَيْلَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -كَانَ يُعِدُّهَا للهِ عَزَّ وَجَلَّ وَلِلْجِهَادِ فِي سَبِيلِهِ- مَعَ خَيْلِكِ هَذِهِ الَّتِي أَعْدَدْتَهَا لِلدُّنْيَا وَالسُّمْعَةِ؟! فَقَالَ لِي: وَالله، لَقَدْ هَمَمْتُ أَنْ آمُرَ مَنْ يَأْخُذُ بِرِجْلِكَ فَيُسْحِبُكَ ظَهْرًا لِبَطْنٍ، حَتَّى يَأْتِيَ بِكَ إِلَى الحَبْسِ، فَقُلْتُ: وَاللهِ، مَا أَقْدَرَكَ عَلَى ذَلِكَ، وَلَقَدْ عَلَّمَنِي رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم كَلِمَاتٍ، إِذَا أَنَا قُلْتُهُنَّ أَمِنْتُ بِإِذْنِ اللهِ مِنْ شَرِّ الإِنْسِ وَالجِنِّ وَالهَوَامِّ، وَلَقَدْ قُلْتُهُنَّ فِي يَوْمِي هَذَا، فَمَا جَعَلَ اللهُ لَكَ عَلَيَّ مِنْ سَبِيلٍ. قَالَ: ثُمَّ نَهَضْتُ وَتَرَكْتُ حَاجَتِي وَأَتَيْتُ مَنْزِلِي، فَمَا اسْتَقْرَرْتُ فِيهِ جَالِسًا إِلَّا وَإِنْسَانٌ يَدُقُّ البَابَ، فَقُلْتُ لِابْنِي: انْظُرْ، مَنْ هَذَا؟ قَالَ: فَخَرَجَ ثُمَّ رَجَعَ إِلَيَّ، فَقَالَ: هَذَا مُحَمَّدُ بْنُ حَجَّاجٍ، فَقُلْتُ: أَدْخِلْهُ، قَالَ: فَدَخَلَ وَمَعَهُ ثَلَاثُونَ أَلْفَ دِرْهَمٍ تَحَمَّلَ، فَقَالَ لِي: إِنَّ أَبِي وَإِنْ كَانَ قَدْ قَالَ لَكَ مَا قَالَ، فَإِنَّهُ يُرَاجِعُ إِلَى مَا تُحِبُّ، خُذْ هَذِهِ ثَلَاثِينَ أَلْفِ دِرْهَمٍ، انْتَفِعْ بِهَا وَعَلِّمْنِي الكَلِمَاتِ، فَقُلْتُ لَهُ: أَمَّا الدَّرَاهِمُ فَلَا حَاجَةِ لِي بِهَا، وَأَمَّا الكَلِمَاتُ فَوَاللهِ مَا أَنْتَ وَلَا أَبُوكَ لَهَا بِأَهْلٍ، وَالكَلِمَاتُ هَذِهِ: اللهُ أَكْبَرُ، اللهُ أَكْبَرُ، اللهُ أَكْبَرُ، بِسْمِ اللهِ عَلَى نَفْسِي وَدِينِي، بِسْمِ اللهِ عَلَى أَهْلِي وَوَلَدِي، بِسْمِ اللهِ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ أَعْطَانِيهِ رَبِّي. بِسْمِ اللهِ خَيْرِ الأَسْمَاءِ، بِسْمِ اللهِ رَبِّ الأَرْضِ وَالسَّمَاءِ، بِسْمِ اللهِ الَّذِي فِي جَمِيعِ أَسْمَائِهِ الشِّفَاءُ. بِسْمِ اللهِ افْتَتَحْتُ، وَعَلَى اللهِ تَوَكَّلْتُ، بِسْمِ اللهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِي الأَرْضِ وَلَا فِي السَّمِاءِ وَهُو السَّمِيْعُ العَلِيمُ، وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللهِ العَلِيِّ العَظِيمِ. اللهُ اللهُ اللهُ رَبِّي، لَا أُشْرِكُ بِهِ، اللهُ أَعْظَمُ وَأَجَلُّ وَأَعَزُّ، مِمَّا أَخَافُ وَأَحْذِرُ. حَسْبِيَ اللهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ العَرْشِ العَظِيمُ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ خَيْرِكَ بِخَيْرِكَ الَّذِي لَا يَمْلِكُهُ غَيْرُكَ، عَزَّ جَارُكَ، اجْعَلْنِي فِي عِيَاذِكِ وَجِوَارِكَ مِنْ كُلِّ سُوءٍ، وَمِنَ الشَيْطَانِ الرَّجِيمِ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَحْتَرِزُ بِكَ مِنْ جَمِيعِ مَا خَلَقْتَ، وَأَحْتَرِزُ بِكَ مِنْكَ، وَأُقَدِّمُ بَيْنَ يَدَيَّ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ، ثُمَّ تَقْرَأُ: (قُلْ هُوَ اللهُ أَحَدُ) وَالمُعَوَّذَتَيْنِ، ثُمَّ تَقُولُ إِذَا فَرَغْتَ مِنْ قِرَاءَتِهِنَّ: وَعَنْ يَمِينِي مَثْلَ ذَلِكَ، وَعَنْ يَسَارِي مِثْلَ ذَلِكَ، وَمِنْ فَوْقِي مِثْلَ ذَلِكَ، وَمِنْ تَحْتِي مِثْلَ ذَلِكَ.

2- من طريق أبان بن أبي عياش، عن أنس:
الطبقات لابن سعد: (من بني عدي بن النجار أنس بن مالك، 5/ 340، ط: مکتبۃ الخانجی، القاھرۃ)

قال أخبرنا يحيى بن خليف بن عطية قال أخبرنا أبو موسى عن أبان بن أبي عياش قال لما بنى الحجاج واسطا ووضعت الحرب أوزارها كتب إلى أنس بن مالك فشخص وشخصنا معه فانتهينا إليه والناس معه حيث يسمعون الصوت فنادى الحاجب أنس بن مالك فأمر بنا فأنزلنا ثم عدنا إليه من الغد وهو على مثل الحال فنادى الحاجب أنس بن مالك قال فدنا حتى صار معه على فراشه قال أبان وقمت حيث أسمع الكلام قال فدعا بالخيل على أنسابها القرح والثني والربع والجذع عليها الغلمان عليهم ثياب الحرير مختلفة ألوانها ثم قال أيها الشيخ ارفع رأسك انظر ما ذا أعطينا بعد نبينا هل رأيت مع محمد نحو هذه الخيل قال أنس وما هذه الخيل رأيت مع محمد صلى الله عليه وسلم خيلا غدوها ورواحها في سبيل الله إنما الخيل ثلاثة فما كان منها في سبيل الله ففيها من الأجر كذا وكذا حتى أرواثها في موازين أهلها وما كان منها للفحلة فهي في سبيل الله وشرها وأخبثها ما كان للفخر ولكذا وكذا قال فقال الحجاج لقد لقد عبت فما تركت شيئا ولولا خدمتك لرسول الله صلى الله عليه وسلم وكتاب أمير المؤمنين فيك كان لي ولك شأن قال قال أنس أيهات أيهات إني لما غلظت أرنبتي وأنكر رسول الله صلى الله عليه وسلم صوتي علمني كلمات لن يضرني معهن عتو جبار ولا عنوته مع تيسير الحوائج ولقاء المؤمنين بالمحبة قال فلما سمع ذلك الحجاج قال يا عماه لو علمتنيهن قال لست لذلك بأهل قال فلما رأى أنه لا يظفر بالكلمات دس إليه ابنيه محمدا وأبان ومعهما مائتي ألف درهم وقال لهما الطفا بالشيخ عسى أن تظفرا بالكلمات وإن أنفدتما فاستهما قال قال أبان فمات وماتا قبل أن يظفروا بالكلمات قال فلما كان قبل أن يهلك بثلاث قال يا أحيمر عبد القيس خدمتنا فأحسنت خدمتنا رأيناك أو رأيتك حريصا على طلب العلم دونك هذه الكلمات ولا تضع السلعة إلا في موضعها قال فذكر أبان ما أعطاه الله مما أعطاه أنسا قال مع ذهاب ما أذهبه الله عني مما كنت أجد الله أكبر الله أكبر الله أكبر بسم الله على نفسي وديني بسم الله على أهلي ومالي وبسم الله على كل شيء أعطاني بسم الله خير الأسماء بسم الله رب الأرض والسماء بسم الله الذي لا يضر مع اسمه داء بسم الله افتتحت وعلى الله توكلت الله الله ربي لا أشرك به أحدا أسألك اللهم بخيرك من خيرك الذي لا يعطيه غيرك عز جارك قال وأخبرنا غير واحد من الثقات أن فيها وجل ثناؤك ثم عاد إلى حديث أبي موسى عن أبان ولا إله إلا أنت اجعلني في عياذك وجوارك من كل سوء ومن الشيطان الرجيم اللهم إني أستجيرك من جميع كل شيء خلقت وأحترس بك منهن وأقدم بي يدي (قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد) من أمامي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي ومن تحتي يقرأ في هذه الست (قل هو الله أحد) إلى آخر السورة.
والحديث ذكره السيوطي في "الخصائص" 3/ 99 باب ما علمه لأصحابه من الدعوات والرقي وظهرت آثاره، معزوا لابن سعد، عن أبان بن أبي عياش، به

عمل اليوم و الليلة لابن السني: (باب ما يقول إذا خاف سلطانا أو شيطانا أو سبعا، رقم الحدیث: 346، ص: 168، ط: مکتبۃ دار البیان)
أخبرني محمد بن أحمد بن عثمان حدثنا إبراهيم بن نصر ثنا الحسن بن بشر بن سلم ثنا أبي عن أبان بن أبي عياش عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال كتب عبد الملك إلى الحجاج بن يوسف أن انظر إلى أنس بن مالك خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم فادن مجلسه وأحسن جائزته وأكرمه قال فأتيته فقال لي ذات يوم يا أبا حمزة إني أريد أن أعرض عليك خيلي فتعلمني أين هي من الخيل التي كانت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرضها فقلت شتان ما بينهما فإنها كانت أرواثها وأبوالها وأعلافها أجرا فقال الحجاج لولا كتاب أمير المؤمنين فيك لضربت الذي فيه عيناك فقلت ما تقدر على ذلك قال ولم قلت لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم علمني دعاء أقوله لا أخاف معه من شيطان ولا سلطان ولا سبع قال يا أبا حمزة علمه لابن أخيك محمد بن الحجاج فأبيت عليه فقال لابنه أبت عمك أنسا فاسأله أن يعلمك ذلك قال أبان فلما حضرته الوفاة دعاني فقال لي يا أبا حمزة إن لك إلي انقطاعا وقد وجبت حرمتك وإني معلمك الدعاء الذي علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا تعلمه من لا يخاف الله عز وجل أو نحو ذلك قال يقول الله أكبر الله أكبر الله أكبر بسم الله على نفسي وديني بسم الله على كل شيء أعطاني ربي بسم الله خير الأسماء بسم الله الذي لا يضر مع اسمه داء بسم الله افتتحت وعلى الله توكلت الله الله ربي لا أشرك به أحدا أسألك اللهم بخيرك من خيرك الذي لا يعطيه أحد غيرك عز جارك وجل ثناؤك ولا إله غيرك اجعلني في عياذك من شر كل سلطان ومن الشيطان الرجيم اللهم إني أحترس بك من شر جميع كل ذي شر خلقته وأحترز بك منهم وأقدم بين يدي بسم الله الرحمن الرحيم (قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد) ومن خلفي مثل ذلك وعن يميني مثل ذلك وعن يساري مثل ذلك ومن فوقي مثل ذلك.

الغرائب الملتقطة من مسند الفردوس: (رقم الحدیث: 1114، 403/3، معلقا عن أبی الشیخ، ط: جمعیۃ دار البر)
قال أبو الشيخ حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا حدثنا محمد بن معاوية حدثنا بشر بن إبراهيم عن أبان عن أنس أنه دخل على الحجاج فعرض عليه أربعمائة فرس ثم قال يا أنس هل رأيت عند صاحبك مثل هذا فقال نعم قد والله رأيت عنده خيرا من هذه أما وسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الخيل ثلاثة رجل ارتبط فرسا في سبيل الله فروثها ولحمها ودمها في ميزان صاحبها يوم القيامة ورجل ارتبط فرسا يريد بطنها ورجل ارتبط فرسا رياء وسمعة فهي في النار وهي خيلك يا حجاج فغضب وقال أما والله لولا خدمتك رسول الله وكتاب أمير المؤمنين لفعلت بك وفعلت قال كلا لقد احترزت منك بكلمات لا أخاف معهن من سلطان سطوه ولا من شيطان عتوه فسري عن الحجاج وقال علمينهن يا أبا حمزة فقال لا والله إني لا أراك لهن أهلا قال فلما كان مرضه الذي مات فيه دخل عليه أبان فقال يا أبا حمزة الكلمات فقال إي والله إني أراك لهن أهلا خدمت رسول الله صلى الله عليه وسلم عشر سنين ففارقني وهو عني راض وأنك خدمتني عشر سنين وأفارقك وأنا عنك راض إذا أصبحت وإذا أمسيت فقل بسم الله والحمد لله محمد رسول الله لا قوة إلا بالله بسم الله على ديني ونفسي بسم الله على أهلي ومالي بسم الله على كل شيء أعطاني ربي بسم الله خير الأسماء بسم الله رب الأرض والسماء بسم الله الذي لا يضر مع اسمه داء بسم الله افتتحت وعلى الله توكلت لا قوة إلا بالله لا قوة إلا بالله لا قوة إلا بالله الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الحليم الكريم لا إله إلا الله العلي العظيم تبارك الله رب السموات السبع ورب العرش العظيم ورب الأرضين وما بينهما والحمد لله رب العالمين عز جارك وجل ثناؤك ولا إله غيرك اجعلني في جوارك من شر كل ذي شر ومن الشيطان الرجيم (إن وليي الله الذي نزل الكتاب وهو يتولى الصالحين) (فإن تولوا فقل حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم) قال وأخبرنا الحداد أخبرنا أبو نعيم حدثنا أبو محمد بن حيان به
قال الحافظ: قلت أبان متروك. والحديث ذكره السيوطي في "الجمع" 19/ 177 (299) وعزاه لأبي الشيخ في "الثواب".

تاريخ دمشق لابن عساكر: (محمد بن الحجاج بن يوسف بن الحكم أبو كعب الثقفي، 259/52، ط: دار الفکر)
أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنبأنا الحسن بن علي أنبأنا أبو عمر محمد بن العباس أنبأنا أحمد بن معروف بن بشر حدثنا الحسين بن محمد حدثنا محمد بن سعد أنبأنا يحيى بن خليف بن عقبة حدثنا نافع أبو موسى عن أبان بن أبي عياش قال لما بنى الحجاج واسطا ووضع الحرب أوزارها كتب إلى أنس بن مالك فشخص وشخصنا معه فانتهينا إليه والناس معه حيث يسمعون الصوت فنادى الحاجب أنس بن مالك قال فدنا حتى صار معه على فراشه قال أبان وقمت حيث أسمع الكلام قال فدعا بالخيل على أنسابها القرح والثني والربع والجذع عليها الغلمان عليهم ثياب الحرير مختلفة ألوانها ثم قال أيها الشيخ ارفع رأسك انظر ماذا أعطينا بعد نبينا صلى الله عليه وسلم هل رأيت مع محمد صلى الله عليه وسلم نحو هذه الخيل قال قال أنس وما هذه الخيل رأيت مع محمد صلى الله عليه وسلم خيلا غدوها ورواحها في سبيل الله إنما هذه الخيل ثلاثة فما كان منها في سبيل الله ففيها من الأجر كذا وكذا حتى أرواثها في موازين أهلها وما كان للعجلة فهي في سبيل الله وشرها وأخبثها ما كان للفخر ولكذا ولكذا قال قال الحجاج لقد عبت فما تركت شيئا ولولا خدمتك لرسول الله صلى الله عليه وسلم وكتاب أمير المؤمنين فيك كان لي ولك شأن قال قال أنس أيهات أيهات إني لما غلظت أرنبتي وأنكر رسول الله صلى الله عليه وسلم صوتي علمني كلمات لم يضرني معهن عتو جبار ولا عنوته مع تيسير الحوائج ولقائي المؤمنين بالمحبة قال فلما سمع ذلك الحجاج قال يا عماه لو علمتنيهن قال لست لذاك بأهل قال فلما رأى أنه لا يظفر بالكلمات دس إليه ابنيه محمدا وأبان ومعهما مائتا ألف درهم وقال لهما ألطفا الشيخ عسى أن تظفرا بالكلمات وإن أنفذتما فاستمدا قال قال أبان فمات وماتا قبل أن يظفروا بالكلمات قال فلما كان قبل أن يهلك بثلاث قال يا أحيم عبد القيس خدمتنا فاحسنت خدمتنا رأيناك أو رأيتك حريصا على طلب العلم دونك هذه الكلمات ولا تضع السلعة إلا في موضعها قال فذكر أبان ما أعطاه الله مما أعطى أنسا مع ذهاب ما أذهبه الله عني مما كنت أجد الله أكبر الله أكبر الله أكبر بسم الله على نفسي وديني بسم الله على أهلي ومالي بسم الله على كل شئ أعطاني بسم الله خير الأسماء بسم الله رب الأرض ورب السماء بسم الله الذي لا يضر مع اسمه داء بسم الله افتتحت وعلى الله توكلت الله الله ربي لا أشرك به أحدا أسألك اللهم بخيرك من خيرك الذي لا يعطيه غيرك عز جارك قال وأخبرني غير واحد من الثقات أن فيها وجل ثناؤك ثم عاد إلى حديث أبي موسى عن أبان ولا إله إلا أنت اجعلني في عياذك وجوارك من كل سوء ومن الشيطان الرجيم اللهم إني استجيرك من جميع كل شئ خلقت وأحترس بك منهن وأقدم بين يدي بسم الله الرحمن الرحيم (قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد) من خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي ومن تحتي تقرأ في هذه الست (قل هو الله أحد) إلى أخر السورة.

التدوين في أخبار قزوين: (123/1، ط: دار الکتب العلمیۃ)
حدث أبو الحسن علي بن إبراهيم بن سلمة فيما رأيته في بعض الأجزاء العتيقة عن إبراهيم بن نصر ثنا الحسن بن بشر حدثني أبي عن أبان بن أبي عياش عن أنس بن مالك قال كتب عبد الملك بن مروان إلى الحجاج ابن يوسف أن انظر أنس بن مالك خادم رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فادن مجلسه وأحسن جائزته وأكرمه فأتيته ذات يوم فقال يا أبا حمزة إني أريد أن أعرض عليك خيلي فتعلمني أين هي من الخيل التي كانت مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقلت شتان بينهما تلك كانت أبوالها وأوراثها أجرا فقال الحجاج لولا كتاب أمير المؤمنين فيك لضربت الذي فيه عيناك فقلت ما أقدرك الله على ذلك قال ولم قلت لأن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم علمني دعاء أقوله لا أخاف من شيطان ولا سلطان ولا سبع قال يا أبا حمزة علمه ابن أخيك محمد بن الحجاج فأبيت عليه فقال لابنه ائت عمك أنسا فسله أن يعلمك ذلك قال أبان فلما حضرته الوفاة دعاني فقال يا أحمر إن لك انقطاعا وقد وجبت حرمتك وأنا معلمك ذلك الدعاء الذي علمني رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فلا تعلمه من لا يخاف الله قل الله أكبر الله أكبر بسم الله على نفسي وديني بسم الله على كل شيء أعطاني ربي بسم الله خير الأسماء بسم الله رب الأرض والسماء بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء بسم الله افتتحت وعلى الله توكلت الله الله ربي لا أشرك به شيئا اللهم إني أسألك من خيرك الذي لا يعطيه غيرك عز جارك وجل ثناؤك ولا إله غيرك اجعلني في عياذك من كل سوء ومن الشيطان الرجيم اللهم إني أحترس بك من كل شيء خلقت وأحترز بك منهم وأقدم بين يدي بسم الله الرحمن الرحيم (قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد) ومن خلفي مثل ذلك وعن يميني مثل ذلك وعن يساري مثل ذلك ومن فوقي مثل ذلك.

3- من طريق محمد بن سهل بن عمير القصار المصري، عن أبيه، عن أنس:
الدعاء للطبراني: (باب القول عند الدخول على السلطان، رقم الحدیث: 1059، 1294/2، ط: دار البشائر)

حدثنا إسماعيل بن محمد بن وهب بن مهاجر القرشي المصري ثنا محمد بن سهل العمار حدثني أبي أنه كان في مجلس الحجاج بن يوسف وهو يعرض خيلا وعنده أنس بن مالك رضي الله عنه فقال يا أبا حمزة أين هذه من الخيل التي كانت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تلك والله كما قال الله عز وجل وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل وهذه هيئت بالرياء والسمعة فغضب الحجاج وقال لولا كتاب أمير المؤمنين عبد الملك بن مروان إلي لفعلت ولفعلت فقال له أنس إنك لن تطيق ذلك لقد علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أحترز به من كل شيطان رجيم ومن كل جبار عنيد فجثا الحجاج على ركبتيه وقال علمنيهن يا عم فقال لست لها بأهل قال فدس إلى عياله وولده فأبوا عليه قال محمد بن سهل قال أبي حدثني بعض بنيه أنه قال بسم الله على نفسي وديني بسم الله على ما أعطاني ربي عز وجل بسم الله على أهلي ومالي الله أكبر الله ربي الله أكبر الله ربي لا أشرك به شيئا أجرني من كل شيطان رجيم ومن كل جبار عنيد إن وليي الله الذي نزل الكتاب وهو يتولى الصالحين فإن تولوا فقل حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم.

المنتظم في تاريخ الملوك و الأمم: (ترجمة الحجاج بن يوسف بن الحكم بن أبي عقيل، 339/6، ط: دار الکتب العلمیۃ)
أخبرنا محمد بن ناصر قال أخبرنا محمد بن علي النرسي قال أخبرنا أبو عبد الله محمد بن علي بن عبد الرحمن الحسني قال أخبرنا زيد بن جعفر بن حاجب قال أخبرنا صالح بن وصيف الكناني قال حدثنا أبو المعمر محمد بن مسلم بن عثمان الأموي قال حدثني محمد بن سهل بن عمير المازني قال حدثني أبي قال عرض الحجاج بن يوسف خيلا له فأرسل إلى أنس بن مالك خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له أين هذه من التي كانت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أنس تلك والله كما قال الله عز وجل وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وهذه هيئت للرياء والسمعة فقال له الحجاج لولا كتاب أمير المؤمنين عبد الملك بن مروان أتاني لفعلت وفعلت فقال له أنس تالله لم تقدر على ذلك علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أتحرز بهن من كل شيطان مريد ومن كل جبار عنيد قال فجثا الحجاج على ركبتيه ثم قال علمنيهن يا عم قال تالله لست لهن بأهل قال فدس إليه وإلى ولده وإلى أهله فأبوا أن يعلموه قال أبو المعمر قال محمد بن سهل قال أبي قال أنس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم هي بسم الله على نفسي وديني بسم الله على أهلي ومالي بسم الله على ما أعطاني ربي الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله ربي لا أشرك به شيئا أجرني من كل
شيطان رجيم ومن كل جبار عنيد (إن وليي الله الذي نزل الكتاب وهو يتولى الصالحين فإن تولوا فقل حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم).

4- من طريق يحيى بن عباد بن عبد الحميد بن أبي أسماء عن أبيه عن جده، عن أنس:
الثاني من الفوائد المنتقاة لابن السماك: (رقم الحدیث: 26، ص: 18، مخطوط)

26 حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن يزيد الرياحي ثنا أحمد بن حاتم الطويل أبو جعفر ثنا يحيى بن عباد بن عبد الحميد بن أبي أسماء عن أبيه عن جده عن أنس بن مالك قال لما استقرت الدار بالحجاج بن يوسف ووضع خرج حتى قدمنا واسط وهو في رحبة واسط والناس سماطين بين يديه وليس أحد يطمع في قصة يذكرها أو مظلمة يرفعها فقال الحاجب حيث يسمع الصوت هذا أنس بن مالك قال مره فليضع عنه حال سفره قال وأصر لنا نزلنا كل يوم أربع دراهم فلما كان اليوم الثالث قال ذلك الحاجب هذا أنس بن مالك قال مره فليأتي فلم يسلم عليه بالإمرة فدعا الحجاج بمائة جذع عليها مائة وصيف عليهم درعات الحرير مختلف ألوانها ثم دعا بالربع ثم دعا بالقرج عليها مائة وصيف عليهم درعات الحرير مختلف ألوانها فقال ارفع رأسك أيها الشيخ انظر إلي ما أعطانا الله من الكرامة والفضل هل كان لمحمد مثل هذا فقال لقد عتيت وبغيت ونسيت خيلا إلى خيل غدوها شهر ورواحها شهر الخيل ثلاثة أفراس فرس يتخذه صاحبه يريد أن يجاهد عليه ففي قيامه عليه وعلفه إياه وأدبه إياه أحسبه قال وكسح مذوده أجر في ميزانه يوم القيامة وأهلها معانون عليها وفرس للشيطان فقيام أهله عليه وذكر غير ذلك وزر في ميزانهم يوم القيامة فغضب الحجاج غضبا شديدا وقال لولا خدمتك لرسول الله صلى الله عليه وسلم وكتاب عبد الملك بن مروان لكان لي ولك حال فقال تهاب خدمتي لرسول الله صلى الله عليه وسلم وكتاب عبد الملك بن مروان لكان رسول الله صلى الله عليه وسلم لما أنكر صوتي وغلظت أرنبتي دعاني فمسح بيده على رأسي ثلاث مرار ثم علمني كلمات أقولهن لا أخاف من سلطان سطوه ولا من جبار عنوه ولا من شيطان عتوه فدعا الحجاج محمد بن يوسف ومحمد بن الحجاج فدس إليهما مائتي ألف درهم وقال ألطفا الشيخ لعلكما أن تظفران بالكلمات منه ولكما قبلي مزيد فخرجنا من واسط لم يظفر الحجاج ولا محمد ولا محمد بالكلمات منه فلما قدمنا البصرة مرض مرضته التي مات فيها دعا بابان فقال يا أحمير عبد القيس قد خدمتنا فأحسنت خدمتنا فدونك هؤلاء الكلمات فتعلمهن ولا تضع أو تضعها إلا موضعها تكلم بها كلما أصبحت فأرى شيئا سماه في أهلي ومالي مع لقى المؤمنين بالمودة أقول الله أكبر الله أكبر بسم الله على ديني ونفسي بسم الله على ولدي وأهلي بسم الله على كل شيء أعطاني ربي بسم الله خير الأسماء بسم الله الذي لا يضر مع اسمه داء بسم الله أصبحت وعلى الله توكلت الله الله ربي لا أشرك به أحدا قل هو الله أحد إلى آخرها عن يميني مثل ذلك وعن شمالي مثل ذلك ومن فوقي مثل ذلك ومن تحتي مثل ذلك وصلى الله على محمد.

5- من طريق العلاء بن زيد الثقفي، عن أنس:
مجموع رسائل الحافظ العلائي: (العدة عند الكرب و الشدة، ص: 358، ط: الفاروق الحدیثیۃ)

وروى العلاء بن زيد الثقفي بنحو هذه القصة وفيه فقال أنس رضي الله عنه علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات إذا تكلمت بهن لم أخف من سلطان سطوه ولا من شيطان عتوه وقد تكلمت بهن الغداة فقال إنه علمني الكلام الذي علمك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا بني قل سبع مرات بعد صلاة الصبح بسم الله على نفسي وديني بسم الله على أهلي ومالي بسم الله على كل شيء أعطاني ربي بسم الله خير الأسماء له الأرض والسماوات لا يضر مع اسمه داء بسم الله رب السماوات والأراضين ورب العرش العظيم بسم الله افتتحت وعلى الله توكلت ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن لا حول ولا قوة إلا بالله باسم رب جبريل وميكائيل أشهد أن محمدا رسول الله الله أكبر لا إله إلا الله الحليم الكريم لا إله إلا الله له الحمد سبحان الله رب العالمين لا إله إلا الله رب السموات والأراضين رب العرش العظيم اللهم إني أسألك من خيرك الذي لا يعطيه غيرك لا إله إلا أنت عز جارك وجل ثناؤك اجعلني في عياذك من كل سوء ومن كل شيطان رجيم إن وليي الله الذي نزل الكتاب وهو يتولى الصالحين فإن تولوا فقل حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم.

واللہ تعالٰی اعلم بالصواب
دارالافتاء الاخلاص،کراچی

Print Full Screen Views: 267
mashoor dua e Anas razi Allaho anho ki tehqeeq wa takhreej

Find here answers of your daily concerns or questions about daily life according to Islam and Sharia. This category covers your asking about the category of Azkaar & Supplications

Managed by: Hamariweb.com / Islamuna.com

Copyright © Al-Ikhalsonline 2022.